مجلة جيل العلوم الإنسانية والإجتماعية العدد1

يسم الله الرحمـن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسول الله الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين. أما بعد

مع كلِّ إشراقة حلم يُولَد أملٌ جديد ، مع كلِّ وقفةٍ مع الذّات تنبثق فكرةٌ جديدة ، ولا شك أنّ ميلاد مجلة علميّة مُحكَّمة ليس في ذاته بالأمر اليسير، ولكن التحدي الأكبر هو أنْ نتجاوز الميلاد إلى الترقِّي والاستمرار، وأنْ ننجح في تحقيق التواصل مع القارئ

إننا في هيئة تحرير المجلة  نطمح إلى تحقيق المزيد من التقدم، والنجاح، الذي يظل مرهوناً بتواصل دعم خطط المجلة الطموحة وتطلعاتها المستمرة، فالاستعداد للمرحلة القادمة يتطلب جهداً مضاعفاً، لتواكب المجلة أهداف وطموحات القائمين عليها، وتقدم عملا منتظماً يرقى لمستوى التطلعات نحو آفاق علمية أرحب

كما تأمل هيئة التحرير أن تترجم حرصها الدائم على رصانة هذا المنبر العلمي بإتباع التقاليد المحكمة في تقويم البحوث علميا ً من قبل الخبراء في الاختصاصات الدقيقة ملتزمة ً طريق المجلات العلمية العريقة دون التخلي عن لمسات الإبداع والتطوير، ونود أن نؤكد لجميع الباحثين و المهتمين في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية أن هذه النبتة اليانعة ستكبر وتصبح دوحة ظليلة بجهودكم و مساهماتكم القيمة لأنها ينبوع عطائكم

ويسعدنا في افتتاحية هذا العدد أنْ نعيد إزجاء الشكر للأساتذة الأجلاء الذين عمَّرت أقلامهم صفحات العدد الأول بمجموعة من الدراسات  تتناول موضوعات جوهرية في مجال العلوم الانسانية والاجتماعية، كما نرحب بالأقلام الجديدة التي ستسهم في إثراء الأعداد المقبلة إن شاء الله، ونقف معهم مُعَرِّفِين بمادتهم التي تشكّل قوام مجلتكم الواعدة

كما لا ننسى في غمرة احتفالنا بصدور العدد الأول أن نذكر بكل الحب والتقدير زملاء أشرفوا على المجلة، وأساتذة عملوا في هيئة تحريرها ولجنتها العلمية كانت لهم أدوار مهمة، وبصمات مميزة قدموا خلالها الكثير من الجهد والفكر

معكم وبكم سوف نرتقي بإذن الله إلى المستوى المطلوب من الإبداع الخلاق المُستمَد من مثابرتكم ومشاركتكم وجهودكم الحثيثة    

 

رئيس التحرير/ أ. جمال بلبكاي

لتحميل العدد الأول إنقر على المجلةالعدد الاول من مجلة جيل العلوم الإنسانية والإجتماعية

 


Share It

Share on Tumblr

2 Comments

Leave a Reply